آثار الحكيم تنفي رفض بسيمة الحقاوي تسليمها درع مهرجان سلا وتقول أن “إسلاميي” المغرب أصيبوا بهلع كبير عند سقوط إخوان مصر

آثار الحكيم تنفي رفض بسيمة الحقاوي تسليمها درع مهرجان سلا وتقول أن “إسلاميي” المغرب أصيبوا بهلع كبير عند سقوط إخوان مصر

بسيمة الحقاويقالت الفنانة المصرية آثار الحكيم أن سقوط الإخوان المسلمين في مصر أصاب “إخوان المغرب” بحالة من الهلع والفزع الشديدة، نافية في ذات الوقت ما تم تداوله على نطاق واسع في الصحافة المغربية والمصرية، كون وزير الأسرة والتضامن المغربية بسيمة الحقاوي رفضت الصعود لمنصة مهرجان المرأة بسلا الأسبوع الماضي لتسليمها درع المهرجان، بعدما أشادت آثار الحكيم بالفريق السيسي، وقالت أن “ذلك عار تماما عن الصحة، حيث صعدت إلى المسرح وصافحتها وسلمتني درع التكريم”.

وكشفت آثار الحكيم لوكالة أنباء الشرق الأوسط، عن تفاصيل رحلتها للمغرب، وقالت أن “رحلتي للمغرب كشفت العديد من الحقائق بجماعة الإخوان المسلمين وحرصهم على تزييف الحقائق”، مؤكدة أن “سقوط جماعة الإخوان المسلمين على يد( الشعب المصري) أصاب (إخوان المغرب) بحالة من الهلع والفزع الشديدة”.

وبخصوص الكلمة المثيرة للجدل التي ألقتها في مهرجان سلا بالمغرب، قالت آثار الحكيم: “أعربت عن سعادتي في الكلمة التي ألقيتها فبل أن أتسلم تكريمي في مهرجان سلا عن حصولي عن هذا التكريم ، وأنعم الله علي في نيسان / أبريل الماضي بتكريم آخر في مهرجان جمعية الفيلم..وفي هذا التكريم قلت أنني غير سعيدة به في مثل تلك الأيام التي يوجد فيها من يقومون بتغطية تمثال أم كلثوم وتغطية تمثال طه حسين ومطالبة البعض بتغطية التماثيل بالشمع ووسط مطالبات بتخفيض سن الزواج أو السماح للقاصرات بالزواج..لكنني الآن سعيدة بتكريمي الآن في المغرب لأن مصر بدأت المسار الصحيح”.

وقالت أنها  أوضحت في كلمتها أن “المسار الصحيح كان مع بداية توجيه حملة (تمرد) الدعوة للحشد يوم يونيو الماضي، للمطالبة بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة ولم يكن أحدا يطالب بإسقاط النظام، والتحق بهم الشعب بحماية الجيش وأصبحوا يدا واحدة ، منوهة إلي بدء خطوات المسار الصحيح مع البدء بإعداد دستور جديد للبلاد، يليها انتخابات برلمانية ثم تعقبها انتخابات رئاسية”.

وفي ما يتعلق بالفريق السيسي، قالت الحكيم: “أن ترشح الفريق أول عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع في انتخابات الرئاسة القادمة أصبح ضرورة لضمان تنفيذ المسار الصحيح للديمقراطية”، واصفة الفريق السيسي بأنه “وطني مخلص لبلاده وإنسان صادق ومتواضع حريص على الحفاظ على أمن مصر واستقراره.”

وكان مجموعة من الصحف المغربية قد أكدت الأسبوع الماضي، أن بسيمة الحقاوي، وزيرة الأسرة والتضامن المغربية رفضت الصعود لمنصة مهرجان سلا السينمائي للمرأة لتسليم آثار الحكيم درع المهرجان، بعدما أشادت الأخيرة بالفريق عبد الفتاح السيسي في كلمتها، غير أن الوزيرة المغربية نفت بدورها في بيان تكذيبي ما تم الترويج له، وقالت أن “ما تم نشره من معطيات لا أساس له من الصحة”، واصفة الشائعات ب “الكذب والبهتان”، مشيرة أنها “استجابت للدعوة لحضور افتتاح المهرجان السينمائي بسلا، إيمانا منها بالدور التحسيسي الذي يقوم به المهرجان بخصوص قضايا النساء”، مشددة أنها “استجابت لطلب الصعود للمنصة من أجل تسليم درع المهرجان، تقديرا منها للجهة المنظمة للمهرجان من جهة، واحتراما لضيوف المهرجان من جهة ثانية”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *